.
الخميس 03/12/2020

الجزائر تؤكد عدم وجود أي خلاف بينها والمغرب يستدعي الوساطة الدولية

منذ 6 سنوات في 12/مايو/2015 11

أكد الوزير الجزائري المنتدب المكلف بالشؤون المغاربية و الإفريقية عبد القادر مساهل اليوم الثلاثاء عدم وجود أي خلاف بين الجزائر و المغرب يستدعي الوساطة الدولية بين البلدين.
وفي رده على سؤال للصحافة يتعلق برغبة بعض الدول في لعب دور الوساطة بين
الجزائر والمغرب فيما يتعلق بقضية الصحراء الغربية, أوضحمساهل, أنه “ليس هناك أزمة و لا وساطة” بين البلدين.
وأضاف قائلا بأن الملف الصحراوي “يعالج في إطار الأمم المتحدة و نتمنى أن يجد حلا له في أقرب الآجال”.
لفت مساهل إلى أن الوضع بهذا البلد المحتل لا يزال على حاله حيث “يبقى مسار إنهاء الإستعمار مسدود الآفاق مما سبب تأزما يفرض على المجموعة الدولية تنظيم استفتاء تقرير المصير
من جهة أخرى, وحول ما إذا كان قيام موريتانيا مؤخرا بطرد الدبلوماسي الجزائري بلقاسم شرواتي و رد الجزائر عليها بطرد دبلوماسي موريتاني بنفس الرتبة من منطلق المعاملة بالمثل, هو حدث ستكون له انعكاسات سلبية على عملية تنسيق الجهود بين الدول المجاورة لمالي, أكد السيد مساهل عدم وجود أي خلاف بين هذه الأخيرة فيما يتعلق بوحدة و استقرار هذا البلد.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق
error: المحتوى محمي من النسخ