.
الجمعة 18/06/2021

المحكمة العليا ببريطانيا ترفع الشكوى القضائية لحملة الصحراء الغربية ضد الحكومة البريطانية الى محكمة العدل الأوروبية

منذ 6 سنوات في 20/أكتوبر/2015 27

أصدرت المحكمة العليا في بريطانيا الاثنين, حكمها بخصوص القضية التي رفعتها ضد كل من وزارة الزراعة والأغذية البريطانية, ومصلحة الجمارك الملكية, بسبب المنتجات التي أصلها الصحراء الغربية المحتلة, والتي يتم استيرادها على أنها منتجات مغربية.
ويخلص الحكم الذي اطلع – موقع صمود على نسخة منه – الى انه تقرر رفع القضية الى محكمة العدل الأوروبية للبث فيها.
وتعتبر هذه ثاني قضية ترفع ضد استيراد ثروات الصحراء الغربية, بعد القضية التي رفعهتها جبهة البوليساريو ضد اتفاقية الزراعة بين المغرب والاتحاد الأوروبي, والمنتظر صدور قرار بشانها خلال الاشهر المقبلة.
وابرزت المحكمة البريطانية ان الصحراء الغربية، الواقعة في شمال غرب أفريقيا، هي منطقة نزاع منذ عقود بين المغرب والشعب الصحراوي.
وذكرت المحكمة برفض محكمة العدل الدولية المطالب المغربية في الصحراء الغربية, واعترفت بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.
واستعرض قرار المحكمة البريطانية الراي الاستشاري الذي اعده المستشار القانوني للأمم المتحدة هانس كوريل 2002، الذي خلض الى ان اي انشطة استكشاف و استغلال للثروات في الصحراء الغربية تعارض مصالح ورغبة الشعب الصحراوي, هي انتهاك لمبادئ القانون الدولي المتعلق بثروات الاقاليم االمستعمرة .
وبهذه المناسبة قالت “روزا كورلينك” من هيئة المحاماة “نحن سعداء للغاية الآن سيتم النظر في هذه المسألة الهامة من قبل محكمة العدل الأوروبية”.
وابرزت المحامية في القضية ان هناك أدلة واضحة ان المغرب يصدر سلعا مصدرها الصحراء الغربية بشكل غير قانوني الى المملكة المتحدة ,
وأكدت المحامية روزا ” لايمكن السماح باستمرار حرمان شعب الصحراء الغربية من حقه في تقرير المصير، والتمتع بثرواته الطبيعية.
وقال “جون جور ” من هيئة المحاماة : “هذه خطوة تاريخية بالنسبة للشعب الصحراوي, لقد تجاهلت الحكومات طويلا التزاماتها بموجب القانون الدولي, وأبرمت اتفاقات مع المغرب لاستغلال موارد أراضي محتلة بالقوة”.
وللتذكير كانت حملة الصحراء الغربية في بريطانيا قد تقدمت بقضية ضد كل من وزارة الزراعية والأغذية, ومصلحة الجمارك الملكية, بخصوص منتجات مصدرها الصحراء الغربية ويتم طبعها على أنها منتجات مغربية, وقد أثار الموضوع إنتباه عدد من وسائل الاعلام البريطانية والدولية, التي تناولت الموضوع من بينهم صحيفة الغارديان البريطانية وصحيفة إلموندو الاسبانية.

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق
error: المحتوى محمي من النسخ