.
الجمعة 04/12/2020

تقرير أوروبي جديد يدعو إلى إدراج حقوق الإنسان في الصحراء الغربية ضمن سياسة الجوار الأوروبية مع المغرب

منذ 6 سنوات في 20/مارس/2015 6

أكد تقرير أوروبي جديد أصدرته الخميس الشبكة الأوروبية المتوسطية لحقوق الإنسان أن أوضاع حقوق الإنسان في الصحراء الغربية متدهورة وتبعث على القلق.

وأبرزت بعثة المنظمة الدولية التي زارت الصحراء الغربية سبتمبر الماضي أن النظام المغربي واصل سياسة القمع والتنكيل ضد الصحراويين المطالبين بتقرير المصير .

ويؤكد التقرير الذي أثار حفيظة النظام المغربي أنّ القيود المفروضة على حريّة التظاهر والتجمّع تفاقمت  إذ منعت المظاهرات السياسية عن طريق حملات عنيفة شنّتها قوّات الشرطة مفلتةً تمامًا من العقاب، في حين يبقى التعذيب ممارسة شائعةٌ. فضلاً على ذلك، تعاني المنطقة تهميشًا على الصعيد الاقتصادي والثقافي والبيئي، وتعرقل قوّات الشرطة القاسيّة ممارسة الحريات الفرديّة والعامّة.

ودعا تقرير المنظمة التي تضم اكثر من 80 منظمة من أوروبا والدول العربية الاتّحاد الأوروبيّ الى منح الأولوية لحريات التجمّع والتعبير والتظاهر، وإلغاء التعسّف في السجون ومراكز الاعتقال، وضمان استقلالية القضاء في توصياته المرفوعة إلى السّلطات المغربيّة. وإدراج حقوق الإنسان في الصحراء الغربية في سياسة الجوار الأوروبية التي تربطه بالمغرب.

و أوصى التقرير بضرورة تنظيم زيارات لمسؤوليين أوربيين على غرار منسقة السياسة الخارجية الى الصحراء الغربية بهدف الاطلاع على أوضاع حقوق الانسان في الصحراء الغربية

كما أكد التقرير على ضرورة وضع آليات دولية دائمة لرصد حقوق الإنسان وضمان احترامها في الصحراء الغربية، داعيا الى ضرورة التشاور بين الدول الأوروبية والمتوسطية العضو في مجلس الأمن لدعم هذه الخطوة.

0
التصنيفات: أحدث التقارير

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق
error: المحتوى محمي من النسخ