.
الثلاثاء 02/03/2021

خلال زيارته الرسمية لموريتانيا, وزير الخارجية الصحراوي يؤدي زيارة مجاملة لحزب اتحاد قوى التقدم ويلتقي برئيس حزب تكتل القوى الديمقراطية.

منذ 6 سنوات في 30/يوليو/2015 19

اوردت العديد من الصحف والمواقع الموريتانية اليوم خبر استقبال وزير الخارجية الصحراوي محمد سالم ولد السالك من طرف رئيس حزب اتحاد قوى التقدم الدكتور محمد ولد مولود الذي كان مرفوقا بامينه العام محمد المصطفى ولد بدر الدينوالأمين الدائم للحزب جوب مامادو هارونا.

محمد ولد مولود اكد لضيفه ان دعم حزبه لكفاح الشعب الصحراوي يعد استمرارا لتقليد وتاريخ حزب اتحاد قوى التقدم في دعم كل قضايا التحرر في افريقيا والعالم ، معربا عن تطلع حزبه الى تعميق وتطوير العلاقات الثنائية بين الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب وحزب اتحاد قوى التقدم ، انطلاقا من ايمانهما المشترك بافريقيا خالية من كل أشكال الاستعمار والاستغلال والاضطهاد, افريقيا التنمية والرخاء والحكامة الجيدة والممارسة الديمقراطية .

كما اجرى الوزير الصحراوي لقاءا مع رئيس حزب القوى الديمقراطية احمد ولد داداه بمقر الحزب بحضور محمد عبد الرحمن ولد اميننائب الرئيس, وعبد الله ولد محمد فال مسؤول العلاقات الخارجية ، ومحمد عبد الله ولد اشفاغه عضو اللجنة الدائمة للحزب.

وقد استعرض الجانبان خلال اللقاء جملة من القضايا ذات الاهتمام المشترك، من أبرزها آخر تطورات القضية الصحراوية ورؤية التكتل وموقفه من القضية الصحراوية.

وكان وزير الخارجية الصحراوي محمد سالم ولد السالك قد استقبل يوم امس الثلاثاء من طرف الرئيس الموريتاني السيد محمد ولد عبد العزيز, الذي ابلغه رسالة من الرئيس الصحراوي محمد عبد العزيز  حول آخر تطورات القضية الصحراوية وكذا العلاقات الثنائية والوضع الإقليمي والدولي.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق
error: المحتوى محمي من النسخ