.
الأربعاء 02/12/2020

صديق الشعب الصحراوي الأكثر حظا للفوز برئاسة حزب العمال البريطاني

منذ 5 سنوات في 05/أغسطس/2015 5

أصبح صديق الشعب الصحراوي وعضو مجلس العموم البريطاني ” جريمي كوربيين” قاب قوسين او أدنى من الفوز برئاسة حزب العمال البريطاني المعارض.
وكشفت استطلاعات الراي ان النائب البريطاني بات أبرز المرشحين للفوز بزعامة حزب العمال في الانتخابات التي ستجري في 12 سبتمبر المقبل حيث من المرجح أن يفوز بالسباق بنسبة 11 إلى 8 بالمئة.
ويتصدر “كوربين” البالغ من العمر 66 عاماً، استطلاعات الرأي للفوز بزعامة الحزب المعارض، خصوصاً في أعقاب استياء ظهر في الانتخابات العامة في ماي الماضي التي انتهت بفوز كبير للمحافظين من يمين الوسط بزعامة رئيس الحكومة الحالي “ديفيد كاميرون”، ما أسفر عن تقديم زعيم حزب العمال السابق “إد ميليباند” استقالته من منصبه بعد خسارته في الانتخابات.
واعلن احد أكبر اتحادات العمال فى بريطانيا دعمه “لجيرمى كوربين” لقيادة حزب العمال البريطاني، وقال الأمين العام “ديف برينتس” من اتحاد “يونيسون” الذى يمثل أكثر من مليون عامل فى القطاع العام, أن اختيار “كوربين” , “يظهر حاجة واضحة للتغيير نحو مجتمع أكثر عدالة”.
ويعد “جريمي كوربين” من أبرز السياسيين في بريطانيا دفاعا عن كفاح الشعب الصحراوي, حيث ساهم في التعريف بالقضية الصحراوية داخل وخارج المملكة المتحدة, وقاد اول وفد برلماني بريطاني يزور الأراضي الصحراوية المحتلة.
ويمثل انتخاب عضو مجلس العموم البريطاني نصرا كبيرا للقضية الصحراوية, حيث يقوم حاليا عدد من النشطاء البريطانيين بحملة لصالح فوزه برئاسة الحزب, باعتباره مناضلا من اجل القضايا العادلة في العالم ومدافعا عن حقوق العمال في بريطانيا.

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق
error: المحتوى محمي من النسخ