.
الجمعة 04/12/2020

مريم البورحيمي : المحتل المغربي فشل في التعتيم الإعلامي على القضية الصحراوية

منذ 6 سنوات في 08/أبريل/2015 10

أكّدت الناشطة الحقوقية الصحراوية مريم البورحيمي على هامش المؤتمر الوطني السابع لاتحاد المرأة الصحراوية ان القضية الصحراوية تتبع مسارا صحيحا والحسم في شرعية وعدالة القضية الصحراوية بات قاب قوسين او ادنى من التحقق، مشيرة الى اتساع دائرة التضامن مع القضية.
وأضافت الاعلامية الصحراوية في حوار مع جريدة الأحداث الجزائرية نشرته اليوم الأربعاء ان المستعمر المغربي فشل في حجب القضية الصحراوية وفضح الممارسات اللاإنسانية المقترفة بحق الشعب الصحراوي.
كنتم ضمن الوفد الصحراوي المشارك بالمنتدى الاجتماعي الدولي بتونس، فكيف كانت المشاركة؟

ظهرت القضية الصحراوية للمرة الثانية على التوالي في الاراضي التونسية من خلال الطبعة الـ13 للمنتدى الاجتماعي العالمي الذي احتضنته تونس، وهو ما نعتبره خطوة جديدة في النضال الصحراوي، بالرغم من محاولة النظام المغربي خلق العراقيل في صفوف الصحراويين المشاركين، فلقد قام بحشد وفد كبير من المغاربة للقيام بالتشويش على الوفد الصحراوي والوفود المتضامنة مع قضيتنا، لكن رغم ما يقوم به النظام المغربي إلا ان صوت الحق وصل وعلا، فكلما قام المستعمر بخرق او التشويش على الندوات والمحاضرات المنشطة من قبل الوفد الصحراوي اكتسبنا صدى اوسع واتسعت دائرة التضامن مع قضيتنا، وفضحت تلاعباته ضد قضية الشعب الصحراوي العادلة وانصفنا من طرف المشاركين. وقد تم تنشيط سلسلة من المحاضرات للتعريف بمسار النضال الصحراوي ضد الاحتلال المغربي وقبله الاحتلال الإسباني، كما نظمت عديد المحاضرات لاساتذة صحراويين بخصوص استنزاف الثروات الطبيعية للصحراء الغربية، والتي تقوم بها سلطات الاحتلال المغربي على غرار الصيد البحري واستغلال الفوسفات والتنقيب على المعادن والمحروقات، كما عقدت على هامش المنتدى نشاطات ثقافية وفنية تبرز الموروث الثقافي لآخر مستعمرة في إفريقيا.

اذن المشاركة بتونس حققت مكاسب كبيرة تخدم القضية الصحراوية، فيما تمثلت؟

اكيد لانها ثاني زيارة للوفد الصحراوي وكانت هناك اشادة به بالتزامه بالورشات وبالمواضيع وعدم خرقها، ومن نتائجها انه في المشاركة الاولى لنا في المنتدى الاجتماعي الدولي في 2013 قامت مجموعة من الشباب التونسيين بزيارة لمخيمات اللاجئين بتندوف لمعاينة الواقع المعاش. اما في مشاركتنا الثانية، فلقد خرجنا بالعديد من التوصيات قام بها البرلمان التونسي لصالح النساء الصحراويات البرلمانيات وقمنا بالعديد من اللقاءات بتونس سواء على مستوى الاحزاب او المستوى المدني والاجتماعي، كما هناك اتفاقيات ربط علاقات اقتصادية ومحاولة خلق نوع من التعاون السياسي والتحسيس بقضية الشعب الصحراوي والاهم هو الاعتراف بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

كيف كان التعاون السياسي بين تونس والقضية الصحراوية؟

كان هناك تجاوبا واضحا وجليا في تعاطفهم مع الشعب الصحراوي، وتصريح بعض الجمعيات والمنظمات التونسية بأنها كانت مغيبة ولا تعرف شيئا عن معاناة شعب وبوجود مستعمرة افريقية، سجلنا تضامنا صريحا وواضحا لمحاولة توصيل معاناة الشعب وفضح النظام المغربي والتلاعبات الحاصلة داخل الاتحاد الاوروبي، فلقد سلّط الضوء على نضالات شعبنا من خلال تنظيم ندوات ولقاءات تصبّ بمجملها في التعريف بدولتنا وثقافتنا من اجل الحفاظ عليها وترسيخ موروثاتنا الثقافية، كما تهدف المشاركة الى فضح الانتهاكات الخطيرة المرتكبة في حق المناضلين الصحراويين العزل من طرف سلطات الاحتلال المغربي والاستغلال غير القانوني للثروات الطبيعية للصحراء الغربية.

دائما تتهمون الاعلام العربي والغربي على السواء بمشاركته في التعتيم على القضية الصحراوية الوطنية، هل لكم ان تشرحوا لنا ذلك؟

التعتيم الاعلامي واضح، فالصحف العربية والاجنبية لا تكتب عن القضية الصحراوية، لكن تمت الكتابة عن الشعب الصحراوي بعد الثورات العربية او القضاء على الانظمة الاستبدادية وبرز هذا التواجد العربي بتواجد لثاني مرة وسائل الاعلام المصرية في مخيمات اللاجئين التي بدأت تساند القضية الصحراوية بعدما قامت الثورة المصرية، وفي الايام القليلة الماضية شهدنا حضور اعلاميين مصريين كانوا من ضمن الوفد الاعلامي الذي تابع المناورة العسكرية، وهذا لدلالة واضحة على وعي المجتمع العربي اخيرا بمعاناة الشعب الصحراوي وووعي الشعب العربي بما يقوم به النظام المغربي من تزييف وتدنيس للحقائق.

هل ترون أن ما يجري في الوطن العربي من حراك او ما يسمى بالثورات العربية خدمت القضية الصحراوية؟

نوعا ما، والدليل على ذلك وجود الاعلام المصري ومساندين للقضية من تونس، وبعض المساندين من السعودية والامارات لكن ليس بشكل رسمي، فدول الخليج مازالت تتحفظ في ابداء مواقفها.

المجتمع المدني بمختلف منظماته معترف بالقضية الصحراوية لكن الحكومات والنظم تعمل على تجاهلها، فما تعليقكم؟

بالتأكيد فإن الشعوب سواء في المجتمع الاوروبي او العربي او الاسيوي او الافريقي تتفاعل بايجابية مع قضيتنا، لكن المشكل يكمن في الحكومات التي تعمل على حفظ مصالحها الدبلوماسية والاقتصادية والسياسية التي تربط بين هذه الدول، فالدول العظمى تبحث عن كيفية استغلال واستنزاف الثروات الافريقية، ويتم الاستيلاء عليها واستغلالها من طرف البعض بالتواطؤ مع النظام المغربي ضد الشعب الصحراوي وذلك واضح جليا للمجتمع الدولي. كيف ترون وقع القضية الصحراوية دوليا نظرا لكثرة الوفود القادمة لحضور فعاليات المؤتمر الوطني السابع لاتحاد المرأة الصحراوية؟ هذا الموقف الواضح في مشاركة الوفود في جميع المنابر لجبهة البوليزاريو لدلالة واضحة بإيمانها بالقضية الصحراوية ومحاولة الجمعيات لفرض ضغط عليها بشكل او للاعتراف بجبهة البوليزاريو والقضية وحق الشعب الصحراوي بتقرير المصير، وايضا توضيح الرؤية ووضع حسم للقضية خاصة فيما يتعلق بتواجد الامم المتحدة ومخيمات اللاجئين. فلقد لاحظنا في المناورات حضور مراقبة الامم المتحدة لمحاولة عدم حدوث خرق بالرمي بالرصاص لقرب المناورة من الجدار العازل المغربي.

هل ممكن ان تذكروا لنا بعض الدول التي ترفض استقبال الصحراويين؟

اكيد لديه مصالح، وهو يحاول اغراء الاخر بشيئ لا يمتلكه.

فلسطين منذ ايام قلائل تحصلت على مقعد في محكمة لاهاي الدولية، هل هناك من توقعات بإتباع القضية الصحراوية نفس النهج؟

لا نتمنى ان يحدث للشعب الصحراوي مثل ما لحق بالشعب الفلسطيني لان ما يعانيه خطير جدا بسبب الجرائم الشنيعة المرتكبة من قبل الكيان الصهيوني في حقه، غير انه بالنسبة لنا فالمحتل المغربي يحاول جاهدا ان تبقى القضية الصحراوية مغيبة لانه ليس في مصلحة النظام المغربي ان يقول ان الصحراء ليست مغربية لان فجوة واسعة ستخلق من داخل المغرب، لوجود ما يسمى بالريف الاطلسي الذي يطالب باستقلاله عن النظام المغربي، وايضا سبتة ومليلية، ولهذا هو يحاول جاهدا طمس القضية الصحراوية، ولكننا نعمل جاهدا للتعريف بنضالاتنا وقضيتنا العادلة، وقد حققنا عديد المكاسب والدليل الوجود الكبير للوفود القادمة للمؤتمر الوطني السابع لاتحاد المرأة الصحراوية، فكما تعلمون هناك اكثر من 500 مشارك من مختلف بقاع العالم، فلقد ذاع صيت قضيتنا وانخرط العديد من المنظمات في مسار الدفاع عن الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الصحراوي في الحرية والانعتاق

0
التصنيفات: سلايدر

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق
error: المحتوى محمي من النسخ