.
الأثنين 30/11/2020

منتدى ساو باولو يقود حملة دولية لتعزيز مكانة الجمهورية الصحراوية بدول أمريكا اللاتينية

منذ 5 سنوات في 09/أغسطس/2015 5

دعا المشاركون في منتدى ساو باولو الذي اختتمت اشغاله الأسبوع الماضي بالعاصمة المكسيكية مكسيكو الى حملة واسعة لاستكمال اعتراف دول أمريكا اللاتينية بالجمهورية الصحراوية.
وحث البيان الختامي للمنتدى الذي شارك في اشغاله أكثر من 100 حزب ومنظمة حكومات الدول الى الاعتراف بالحكومة الصحراوية وتعزيز العلاقات الدبلوماسية معها.
وجدد المنتدى تضامنه مع نضال الشعب الصحراوي بقيادة جبهة البوليساريو لاسترجاع حقوقه المشروعة.
ودعا البيان مجلس الأمن الدولي الى توسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الانسان في الأراضي الصحراوية المحتلة.
للإشارة تأسس منتدى ساو باولو عام 1990 على اثر مبادرة مشتركة للزعيم الكوبي فيدل كاسترو، ورئيس جمهورية البرازيل السابق لولا دي سلفيا، وبدأ المنتدى بمشاركة 48 حزبا، ولكنه يضم اليوم أكثر من 104 حزبا، ومنظمة، وحركة اجتماعية.
وفي السنة التي تأسس فيها المنتدى كان الحزب الشيوعي الكوبي، الحزب الوحيد الذي يقود السلطة في بلاده، واليوم تقود أو تشارك غالبية الاحزاب المنضوية في المنتدى في السلطة.

0

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق
error: المحتوى محمي من النسخ